Notice: Undefined variable: relatedArticlesCount in /home1/datalyz/public_html/tounsia/plugins/content/tags.php on line 149

مروضة تروض نفسها #1

aicha-ben-salah-romanAïcha Ben Salah - عائشة بن صالح

لا أدري كيف انتهى بي المطاف في مدرج بالمعهد العالي لاطارات الطفولة يضم اكثر من مائة طالب و أستاذ لا أذكر اسمه يسألنا لماذا توجهتم لتربية الاطفال و بدأ الطلبة يجيبون أسباب مختلفة لكن اذكر ان منها "خاطرني نحب الصغار"...أظن أن من أعطى تلك الاجابة تخرجوا ليصبحوا الفئة المتملقة الموافقة المنافقة في مؤسسات الطفولة أما انا فكانت اجابتي أنه اختيار عشوائي نعم كان اختيارا عشوائيا و أيضا لأني أحب البحر ..أعجبني منظر البحر الذي ترطم امواجه جدران معهدنا بل سحرني و استمريت في الدراسة هناك من أجله

أنا علمية التكوين بكالوريا علوم و هذا جعل أيامي الأولى صعبة فأمام الحركات التي كانت تبدو لي سخيفة لرقصة لأطفال الروضة لا أذكرها الآن تبخرت قواعد الرياضيات و الفيزياء و شيئا فشيئا تبخرت اللغة الفرنسية لأن المواد باللغة العربية و هنا احست اني سأصاب بتبلد الذهن ان لم أبحث و أقرأ و أثقف نفسي فكنت اقرأ كتبا و روايات لا تمت لبرنامجنا الدراسي بصلة و خلال السنتين الأولى و الثانية كنت أستطيع النجاح حتى و لو لم أحضر فصلا دراسيا واحدا .....

اما خلال السنتين الثالثة و الرابعة فقد احببت علم النفس و المسرح... كانت صديقتي تأخذنا لنشاهد المسرحيات فاكتشفت ان متابعة مسرحية من التلفاز يسلب روحها و يجردها من معناها بل يغتالها و يجب تسليط أشد العقوبات على من يفعل ذلك..

نسيت أن أخبركم أنه بعد السنتين عملت في روضة يا إلاهي كانت تجربة مريرة أجر زهيد ساعات عمل تصل الي العسرة و احدى عشرة ساعة في اليوم ،ستفقد اعصابك رغما عنك تصور مجموعة كبيرة من الأطفال مع متطلباتهم الكثيرة مع ضجيجهم مع دلالهم مع متطلبات أوليائهم ....

أريدك أن تعلميه لم يقل أحد أريدك أن تسعديه جميع الأباء و الإمهات يريدون طفلا نابغة جميع البشر يتوقعون أن ينجبوا أجمل و أذكى طفل في الكون لذا يركزون على المظهر و الدراسة لا أحد يبالي بما يريد طفله .كانت شهورا عصيبة اكتشفت فيها ان الأم لا تترك أعمالها لتأتي راكضة حين تمرض ابنتها اكتشفت فيها ان الأب ينسى او يتناسى طفله يبكي في الروضة عشية السبت ليأخذ قيلولة اكتشفت ان الأب و الأم يأجلان العودة بطفلهما الى آخر وقت لأنه مزعج اكتشفت و اكتشف و انتهت الأيام العصيبة و عدت لدراسة سنتين من المعلومات الجديدة من البحث من مشاهدة العروض من التحدث الى من يفوقوننا تجربة سنتين من المتعة ثم تخرجت عام او اكثر من البطالة ثم العمل في مؤسسة اطفال حكومية

يتبع

عائشة بن صالح

مروضة تروض نفسها #1