Notice: Undefined variable: relatedArticlesCount in /home1/datalyz/public_html/tounsia/plugins/content/tags.php on line 149

المْنامة #22

emna-frawes-romanEmna Frawes - آمنة فراوس


تخلطت دهشتها بريحة القهوة

و تراب المبلول بماء  لمطر ...

انا نحكيلها علي حاسو معاها... وهي تسمع فيا و مصدقة كل حاجه قلتها...ريت في عينها .

من وقتها وليت بطل حقيقي في حكايه جميله...بنينه...لقيت روحي بين يدها ...سلمتلها كل اسلحتي بكل طواعيه...من غير مقدمات و لا حسابات...عشت اجمل  احساس في الدنيا.خذات

الأيام  تجري بيا و بها كالحلمة المزيانة...مجنحين مع بعضنا .

كل يوم نكتشف فها حاجة جديده دخلت  لعالم مكنتش نعرف ...نحضر les activités الي تحبهم، مشيت لبرشا بلايص معاها... جمعيات حقوقية و نسوية... وحده من جمعيات عششت مليح  في مخي لاني عمري ما كنت نتصور فما حاجه هكا ....نسمع على حقوق الانسان...على التعذيب اما جمعية تبحث في قضيا نساء  و الدافع على حقوقهم  الاجتماعية و الاقتصادية هذي جديدة عليا...

اول مرة معجبونيش حسيت ان حديث مجموعة من البرجوازيات، المرفهات الي ماعندهم فاش يوسعوا بالهم، يحكيو في المناصفه....المساواة بين النساء و الرجال...

النساء المعنفات...

وحكيات اخرين... يتكسر راسي...في هذا الكل لان مش عالمي ...مش هذا الي تربيت عليه...نعرف المرا مرا و راجل راجل ...هكا امي و بابا و الحومه و الناس الي دارين بيا ...

لين ستوعبت مش الي نتربى عليه ديمة قاعدة مسلمة.

رغم  العديد من الرواسب...

نشركها في كل شي. ...سينما...مسرح ....موزيكا ...شطيح....ارديح...كتب...

عشوات....حب...حب...حب...
عينيا مغمضه بها و معها...

من وحدتي المميته...للحبيبه المستبده،كيني نعرفها من قبل ماتتولد ...هي نصي ...توأم الروح  اقوى إحساس  بعد اول بوسه بنتها على شفايفي

حتى بعد ألف عام...ليلتها خرجنا سهرنا مشينا groupe de jeunes محلاهم

الجو.
عدينا ليله مهبولة  موزيكا تنعش الروح مقعدناش بلكل...يدينا في يدين بعضنا  ...وطرت كيفهم ...

عملنا سويقرات

من طرزين...بيرات...غنيت معاهم غنياتهم... روحنا لداري كنا معبين بالفرحة...

زدنا سهرنا...حلينا دبوزة vin rouge كملنا بها السهرية...حطيت سيدي كوكتال اغاني ....حضرت الطاولة بكل ما يلزم القعده و خاصة انها المرة لولة الي تبات بحذايا نوارتي....

عمري ما خططت لجيتها....و قعدتها و شطحتها ....وخاصة بوستها...اه من طعم ريقها...يذوبني..لقيت روحي بين الموت والحياة...كل ما يقرب مني بدنها و تعدي يدها على شعري...و كي
نحط يدي على وجهاشعرها...رقبتها و بيدي لخىرة لاففها على وسطها...رعشه في بدنها تخلي،احساسي اكبر ان نعيش،معاها اللحظة بكل مافها.

كنت نتصور ان اول بوسة عندها قواعد...ضوابط...وقت معين...لكن الواقع غير الي تصور عقلي وليلتها من غير حساب من بوسة ولات بوسات

 

آمنة فراوس


المْنامة #22